recent posts

banner image

هل يمكن أن أعرف مدى آمان اللعبة التي يلعبها ابني؟


علاء و أصدقائه يحبون قضاء وقت طويل على اللعب  بالالعاب الالكترونية سواء على الهواتف النقالة و الأجهزة   اللوحية أو على أجهزة playstation أو Xbox ، مثل أقرانهم و بالطبع كل ما درجت لعبة يقومون باللعب فيها بشكل متكرر بغض النظر عن محاذيرها و مساوئها ، إلى أن تجاوزت الأمور جميع الخطوط الحمراء و تعدت أي مرحلة سواءا نفسية أو جسدية أو أخلاقية أو سلوكية بعد أن حاول صديق علاء و رفيقه في اللعب الانتحار جراء التأثر بإحدى الالعاب!مما استثار أم علاء و ذوي جميع الاطفال بهذا الخطر الذي يهددهم من داخل بيوتهم . وهذا أصبح ما يشغل بال الأهالي في كل مكان، لذا أرتأت الهيئة العامة للوسائل التقنية في المملكة العربية السعودية أنشاء مركز لتصنيف و تطوير الألعاب، حيث يقوم هذا الموقع بتحديث محتواه باستمرار لتقييم الألعاب الحديثة و يمكنكم كأولياء أمور أن تقوموا بطلب تصنيف و تقييم لأي لعبة .
حيث يقوم المركز بوضع شرح كامل للعبة و فكرتها و تحديد منصات اللعب التي تدعم هذه اللعبة بالأضافة الى تطبيق نظام التصنيف العالمي (الأميريكي و الأوروبي)على اللعبة و الذي يقيم اللعبة من عدة محاور و منها اذا كان فيها عنف أو استخدام أسلحة و أدوات حادة هل فيها مخدرات أو أي نوع من أنواع المشروبات الروحية ، هل فيها جنس و عري سواء بشكل واضح أو تلميح و يتم وضع جميع هذه التقييمات باستخدام أيقونات معينة (كما في الصورة) يمكنكم التعرف عليها بزيارة الموقع و تجربته من هنا.

الأضافة النوعية و القيمة التي قام مركز تصنيف الألعاب بأضافتها هي اضافة تصنيف أخلاقي خاص بنا كعرب و مسلمين بما يتوافق مع الشريعة والدين حيث يتم تقييم اللعبة من حيث احتوائها على مخالفة شرعية أو تمس الوجود الآلهي أو تحتوي على تشجيع لأزهاق الأرواح أو كسب المال بطرق غير شرعية و غيرها يمكنكم الأطلاع على التفاصيل بزيارة الموقع .

يمكنكم زيارة الموقع بنسخته التجريبية وتجربته و نرجوا مشاركة تجاربكم و تقييمكم للموقع في التعليقات.
هل يمكن أن أعرف مدى آمان اللعبة التي يلعبها ابني؟ هل يمكن أن أعرف مدى آمان اللعبة التي يلعبها ابني؟ Reviewed by Fatima Albiary on 10:57:00 ص Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.