الأربعاء، 8 فبراير 2017

ابرام عقد عائلي لأستخدام الانترنت " اتفاقية الوعي و الآمان "


بالعادة عندما نقوم بتوقيع اتفاقية أو عقد سواء عمل أو لأستخدام شيء أو شراء شيء نقوم بالألتزام بما في هذا العقد من باب الشعور بالمسؤولية و الواجب تجاه هذا الأمر ، لذا سنقوم بتطبيق هذه الفكرة مع أطفالنا و سنقوم بأبرام عقد نوضح فيه سياسة أستخدام الأنترنت و الهاتف أو التابلت في البيت و في حياتنا عامة .
العقد عبارة عن سياسة واضحة لنا و لأطفالنا بكل مسموح و ممنوع استخدامه في الأنترنت و التكنولوجيا بشكل عام و لقد أطلقت عليه " عقد الوعي و الآمان " لأن فيه توعية لأطفالنا بالأستخدام الآمن و المسؤول للأنترنت و أيضا يحميهم بأذن الله من المخاطر المحتملة لأنه سيكون لديهم ثقافة و وعي و اتفاق عائلي سيشعرهم بالمسؤولية و الثقة .

الفكرة كالتالي : 

مرفق عقد الوعي و الآمان العائلي و هو باللغتين العربية و الأنجليزية ، يمكنكم أختيار اللغة التي تفضلونها "و قد وضعت اللغة الأنجليزية لأن الكثير من الأهالي المغتربين في دول أجنبية قد يرغبون بأن يكون العقد باللغة الأنجليزية " سنقوم بالخطوات التالية :
- تحميل الأم أو الأب أو المربي المسؤول نسخة من العقد ( ويمكن أيضا استخدام هذا العقد في المدارس كنوع من سياسات الأتفاق و التوعية للطلاب).
- بعد ذلك نقوم بقراءة العقد و استيعابه تماما ومناقشته مع الأب أو الأم في حالة اذا كان العقد داخل المنزل .
- ويتم وضع الأجراءات أو السياسة التي يرتضيها كل من الأب و الأم لحماية أبنائهم بحيث يتم تحديد الوقت المسموح به استخدام الأنترنت و الهاتف و مكان استخدامه و كيفية استخدامه و كيفية حماية خصوصيته و كيفية أحترام الآخرين على الأنترنت كما هو موضح في العقد.
- يتم تنسيق اجتماع عائلي بحيث يتواجد فيه جميع أفراد العائلة و يتم طباعة عقد لكل من الأب و الأم و الأطفال كل على حدا بحيث يكون لكل فرد نسخته الخاصة .
- يتم توعية الأطفال بسياسات الأستخدام الآمن و ماهي اجراءات السلامة و كيف أحمي نفسي و احمي الأخرين و أكون مسؤول و عند الـتأكد من استيعاب اطفالي لهذه الأمور يتم الأنتقال الى الخطوة التالية .
- يتم مناقشة أمور العقد و السياسات و الأجراءات التي سيتم اتخاذها و اتباعها في البيت و في كل مكان من حيث الوقت و الكمية و الكيفية ، و يتم اشراك الأطفال بذلك في حال كان لديهم أي اقتراح أو تعديل يمكن عمله اذا كان فيه مصلحة او فائدة  فيمكننا تعديل قراراتنا حسب ما يتناسب مع اطفالنا و رغبتهم اذا كان لا مانع من ذلك و لايشكل اي خطر أو فيه خرق لأي سياسة تقتتضي حمايتهم 
- بعدما يتم الأتفاق و التراضي من جميع الأطراف يتم توقيع العقد من قبل كل طرف و احتفاظ كل فرد بنسخته الخاصة في مكان آمن بحيث يتم الرجوع عليها في حال لزم الأمر ، ويتم وضع عقوبات من قبل الأهل في حال خرق العقد حسب ما يريانه مناسبا.
- العقد مقسم حسب العمر من عمر 5 سنوات أو أقل من عمر 6 سنوات الى 8 سنوات و من عمر 9 سنوات الى 12 ، يتم استخدام العقد المناسب لعمر طفلك .


أرجوا أن تشاركونا تجاربكم مع توقيع العقود و كيف كانت التغيرات على سلوك أطفالكم بعد توقيع العقد و اذا كان لديكم أي اقتراحات أو اضافات على بنود العقد نرحب بذلك .

source : commonsense.com